تظاهرات احتجاجية تعم عدداً من المناطق اللبنانية وأكثرها اكتظاظاً شوارع العاصمة بيروت ومحيطها، والمطلوب كف الضرائب عن الخبز والمحروقات والاتصالات

تجوب تظاهرات احتجاجية مختلف شوارع العاصمة بيروت إلى جانب بعض المناطق اللبنانية. الهتافات تصب في سلة الضرائب التي زادت على الشعب، الذي يعاني معظمه من الفقر والبطالة والمرض والحرمان.
حالياً بدأت التجمعات في عاصمة الجنوب صيدا.

ملاحظة، مر موكب وزير التربية أكرم شهيّب من أمام التجمعات في بيروت، وقد أطلق مرافقوه النار من أسلحتهم الحية فوق المتظاهرين لإخافتهم والسماح لهم بمرور الموكب المهيب بسياراته. وقد مر الموكب بسلام بعد أن أرعب الناس، لكنه لم يثنهم عن إرادتهم بالتظاهر ضد الضرائب الجديدة.

يوم أمس كانت حرائق لبنان تشعل الأخضر واليابس والمنازل وتخنق أصحابها، واليوم بيروت بدأت تحترق شوارعها غضباً ضد دولة لا تقوى على إطفاء نيرانها حرائقها، بل إطفاء شعبها حتى الرمق الأخير.

رابط الخبر: https://www.youtube.com/watch?v=bAXArhqZvEI&pbjreload=10

سهير القرحاني

Comments are closed.