نجم الروك فادي أندراوس.. إلى السويد لإحياء حفل رأس السنة الجديدة. وماذا عن الـ2019؟

يستعد النجم فادي أندراوس للسفر إلى السويد، لإحياء حفل ليلة رأس السنة، وقد بدأ بتحضير برنامجه الفني، الذي يحفل بمجموعة من أغنياته، وأغنياتٍ لأهم نجوم الروك. الحفل سيُقام في الـGrand Plaza, Save Flygplatsvag 26 بتاريخ 31 كانون أول/ديسمبر، (وقد صرحت إدارة أعماله أن معظم بطاقات الحفل قد بيعت قبيل الموعد بنحو شهر). والجميع بانتظار ليلة حماسية رائعة يستهلون بها عامهم الجديد مع نجمهم المفضل.

لكن ماذا عن العام 2019 في حياة نجم الروك الرومانسي؟
ماذا قدم خلالها من مفاجآت وجديد، وكيف برر لعشاقه غيابه عن ساحة السوشال ميديا لفترة
وحضوره المتقطع في عالم الغناء؟

بداية، ومع حلول ميلاد السيد المسيح، عايد فادي محبيه عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، كما نشر صوراً له، يرتدي فيها مجموعة من الملابس الشتوية على طريقة الـrock stars’ style عشية الميلاد. وهو ما أصبح عادة، أي إشراك محبيه بالكثير من تفاصيل حياته اليومية عبر الـsocial media، والرد على أسئلتهم بشكل مباشر، وبتواضع لا مثيل له. وكل التمنيات للجميع بميلاد يبشر بولادة لبنان حاضنٍ وراعٍ لكل أبنائه دون أي تمييز.

2019.. The Fighter’s Return

THE RETURN مع (عم نلتقي): العام 2019 بالنسبة للأندراوس كان عام العودة، وذلك عبر الحفل الذي أطلقه بحضور حشد كبير من الإعلاميين وزملائه النجوم في عالم الغناء والتمثيل والموسيقى. والذي قدم من خلاله مولودته الجديدة (عم نلتقي) التي حصدت الكثير من الإعجاب على مستوى لبنان والعالم العربي والاغترابي.

رسالة المحارب THE FIGHTER: (والمقصود بها نضاله ضد المرض) فادي كان اعترف وللمرة الأولى أمام جمهوره والعالم، أنه عانى من المنشطات التي اتخذها سبيلاً سريعاً لمساعدته في تكوين جسد رياضي متناسق، ما أتعب قلبه واضطره لإجراء جراحة (القلب المفتوح) والتي أخفاها أيضاً إلى أن تعافى تماماً، وعاد إلى ممارسة رياضاته، ومنها رفع الأثقال. وهذا جعله يقدم نفسه كحامل رسالة لتوعية جيل الشباب، بعدم استخدام المنشطات، على مختلف أنواعها، والإبر على وجه الخصوص، لكيلا يصيبهم ما أصابه.

بيلا تشاو: المفاجآت التي أطلقها الأندراوس خلال العام 2019 لعشاقه كانت متعددة، بداية بإطلاق أغنية بِلّا تشاو الثورية الإيطالية، مع توزيع جديد، موقعة بأنامل وأسلوب شقيقه الموزع والمايسترو إيلي أندراوس. وكان أعادها إلى الأذهان، حتى لم يبق أحد إلا ورددها، بعد أن أعطاها حقها بطريقة توزيع، تحمل إحساساً حقيقياً لمعانيها.

 

مسلسل إختراق: المفاجأة الثانية وهي من العيار الثقيل، كانت مسلسل إختراق العالمي، السعودي الإنتاج، والذي عرض على شاشة الـSBC وفيه قدم دور رئيس إحدى العصابات أو المافيات الأجنبية إن جاز التعبير، وقد تخطى من خلال أداء دور خافيير كل التوقعات، وحق القول عليه "المافيوي المجنون".

 

 

 

 

مسلسل الحب الأسود: وهو الجزء الثاني من سلسلة (حدوتة حب) والتي نال استحساناً كبيراً من خلالها على دور ورد، الذي أداه إلى جانب الممثل السوري الكبير سلوم حداد، وعدد من نجوم الشاشة العربية.

مسلسل حبيبي اللدود: الذي تم تصويره العام 2018 قبيل إجرائه جراحة القلب، وكان منهكاً خلال التصوير، لكنه قام بدوره على أكمل وجه، واستحق عليه جائزة في دور ممثل مساند. المسلسل عرض صيف العام 2019، ونال عدة جوائز، لكنه رغم ذلك حصد بعض الانتقادات لناحية الإنتاج، وبعض التفاصيل الصغيرة التي طالت بعض الأبطال، وهم يقدمون أدواراً تمثيلية للمرة الأولى. (حبيبي اللدود) من كتابة المبدعة منى طايع، التي أشادت بأداء فادي، ووعدت جمهوره بأدوار أكبر مع حلول العام الجديد.

فيلم شرعوا الحشيشة: عمل سينمائي جمع الكثير من الرسائل الاجتماعية والشبابية، شارك فيه فادي إلى جانب نجم الدراما طوني عيسى وعدد من الممثلين من بينهم منتج العمل محمد جعجع، الممثلة القديرة ختام اللحام، هاجوب دو جرجيان،عدنان ديراني، ريتا حرب وغيرهم. ومن أهم الرسائل التي قدمها الفيلم، كيفية البدء بتعاطي نبتة الحشيشة، حيث يحس المرء أنه يعيش حالاً من السعادة التي تتحول فيما بعد إلى الإدمان وتدمير الذات ومن ثم الحاجة إلى العلاج، فيما لو وُجِد من يقف إلى جانب المدمن عند الحاجة.

 

سنة الإحتفالات: ومنها حفل the return وMeet and greet على مسرح مترو المدينة، وحفل ماراثون صيدا إلى جانب حفل ماراثون طرابلس وغيرها.

جائزة الموركس دور: نال فادي جائزة (الموركس دور/Murex D’or) للمرة الأولى كـَ (أفضل دور مساند) وذلك عن دوره في مسلسل حبيبي اللدود، حيث كان حبيب إبنة أحد زعماء الأحزاب، خلال الحرب الأهلية في لبنان، وكانت معظم أحداثه مستقاة من الواقع آنذاك.

اللحمة مع الإعلام: الكل يعرف أن علاقة فادي بالإعلام كانت وما تزال ممتازة، إلا أنه وخلال غيابه المتقطع، حدث وجاء إلى الساحة الإعلامية عدد كبير من محبي الصحافة، الذين وبدورهم صاروا ينتظرون تغريداته وأخباره لنشرها عبر صفحاتهم.

السفير: بعد أن كان يرفض الظهور كسفير للجمعيات الأهلية، ها هو أعاد النظر بالأمر، ووقف إلى جانب كل من جمعية bet and sweat، وجمعية PureHeart NGO، بعد أن اختارتاه لتمثيلهما أمام الإعلام والرأي العام، وخدمة منه لإيصال رسالاتهم الاجتماعية والصحية.

مفاجآت المعجبين: كما فاجأ الأندراوس عشاقه خلال العام 2019، تلقى بدوره عدة مفاجآت منهم خلال حفلاته، حيث قدموا معه على المسارح أكثر من عمل، شاكرين له نصائحه وتوجيهاته لحمايتهم من مختلف أنواع الإدمان، وحتى المصرّح منها، كما شكروا له تواضعه أمامهم، وكل الحب الذي يقدمه لهم خلال لقاءاتهم به.

تصميم الأزياء: ولا يخفى على أحد، أنه ومع عودته المؤثرة مع بداية العام 2019 بعدد كبير من الأعمال الفنية الغنائية والتمثيلية، قد برع في جلسات التصوير، والتي بدا فيها كأنه عارض أزياء محنّك، بسبب الطريقة الاحترافية التي يظهر فيها مع كل جلسة تصوير، وهذا يساعده لاحقاً فيما لو اختار مهنة تصميم الأزياء، التي بدأها مع ثلاث قطع شتوية، قدمها للجمعيات الخيرية والصحية التي يمثلها، فيما لو أحب تقديمها بنفسه.

فادي أندراوس كان بدأ حياته الفنية بالغناء، أتبعها بالتمثيل، ثم الإخراج، ما وضعنا أمام نجم متعدد المواهب، ولا ننسى أنه برع جداً بالغناء باللغات الأجنبية، إلى جانب عدد كبير من الرياضات التي يمارسها معظم أوقات فراغه، من السباحة، إلى التنس وغيرها كما يهوى المشي في الطبيعة والاستئثار بلحظات الوحدة معها من خلال رياضة التأمل.

أما عن جديده للعام 2020، فيبدو أنه يحتفظ به، إلى أن يحين الموعد المناسب.

وكل التمنيات للنجم المحارب فادي أندراوس من الموقع الأول للنخبة www.awwalkhabar.com بعام يسابق سلفه بأهم الإنجازات والنجاحات

سهير قرحاني

Comments are closed.